« الأفضل في نهار شهر رمضان قراءة القرآن »






















موضوع الفتوى : الأفضل في نهار شهر رمضان قراءة القرآن
رقم الفتوى : 111
تاريخ الإضافة : الاثنين 7 رمضان

 1423 هـ الموافق 11 نوفمبر 2002 م
جهة الفتوى : من فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء بالسعودية.
مرجع الفتوى : [فتاوى اللجنة الدائمة، السؤال الخامس من الفتوى رقم: 968].
  السؤال:








أيهما أفضل في نهار شهر رمضان المبارك: قراءة القرآن، أم صلاة التطوع؟





  الجواب :








كان هديه -صلى الله عليه وسلم- في شهر رمضان الإكثار من أنواع العبادات،

وكان جبريل يدارسه القرآن كل ليلة، وكان إذا لقيه جبريل أجود بالخير من

الريح المرسلة، وكان أجود الناس، وأجود ما يكون في رمضان؛ لما يكثر فيه من

الصدقة، والإحسان، وتلاوة القرآن والصلاة، والذكر، والاعتكاف، هذا هدي

الرسول -صلى الله عليه وسلم- في هذا الباب في هذا الشهر، أما المفاضلة بين

قراءة القارئ وصلاة المصلي تطوعًا، فتختلف باختلاف أحوال الناس، وتقدير

ذلك راجع إلى الله -جل وعلا- لأنه بكل شيء محيط.













» تاريخ النشر: 07-12-2009
» تاريخ الحفظ:
» شبـكـة قــرءانـنـا - Quranona Website
.:: http://www.quranona.com/site ::.